الفنان الموسيقار غازي علي

درس الموسيقار غازي علي في معهد «الكونسرفتوار» في القاهرة، وتخرج عام 1967، وكانت تربطه علاقة وثيقة بالموسيقار رياض السنباطي.

وعمل غازي علي معلماً للموسيقى في «جمعية الثقافة والفنون» لمدة 3 أعوام في الفترة (1976 - 1979)، كما قدم عدداً من الأعمال مثل: «روابي قبا» و»ربوع المدينة» و»شربة من زمزم»، ومن أشهر أغنياته «أسمر حليوة» و»سلام لله يا هاجرنا»، وفي الأعوام الأخيرة افتتح فصلاً دراسيًا في منزله لتعليم هواة ومحبي الموسيقى أساسياتها.

وولد الراحل عام 1937م في المدينة المنورة التي عاش بها طفولته بعد فقدانه لوالده صغيراً، ورعاية واهتمام والدته به وحرصها على تعليمه في المدينة ثم في جدة حيث درس الإعدادية في المدرسة النموذجية بمدينة الملك سعود التعليمية، التي كان على رأس إدارتها السفير «محمد عبد القادر علاقي».

ويعتبر الفنان غازي علي من أهم الفنانين السعوديين، ومن أكثرهم ثقافة، ومن أوسعهم علمًا بالموسيقى، استطاع قبل أن يدرس الموسيقى، ويحصل على بكالوريوس التأليف الموسيقي من معهد الكونسرفتوار في القاهرة، أن يضع يده على مفاتيح التراث لينتج في وقت مبكر جدًا مجموعة من الروائع الخالدة.

أحدث أقدم